القصة الكاملة لـ صورة مسنة تدعو تحت المطر بالشفاء

القصة الكاملة لـ صورة مسنة تدعو تحت المطر بالشفاء
  • ناس - الرياض
  • منذ 3 أشهر, 2 أسابيع, 1 يوم, 14 ساعات, 20 دقائق
  • 03:10 ص
  • 0
  • 0
  • 3113
0

روى الشاب عبدالله الدوسري تفاصيل الصورة التي التقطها لأمه، وهي تدعو بالشفاء من مرض السرطان، أثناء هطول الأمطار في الثمامة، ثم نشرها طالباً الدعاء لها بالشفاء.

وأوضح في لقاء مع برنامج “الراصد” على “الإخبارية”، أنه اكتشف مرض الوالدة بالسرطان في شهر رمضان الماضي بالصدفة، فيما كانت مصابة به من قبل دون علمهم، فحينما آلمتها أسنانها أثناء إجازته في وادي الدواسر، نصحهم الأطباء بمراجعة مستشفى حكومي، فاقترح عليها أن تأتي معه إلى الرياض بعد العيد.

وأضاف أن الأم وافقت، وطلبت منه أيضاً عمل أشعة على ورم في الثدي، وأن ذلك كان صدمة له، وبعد عمل الأشعة وفحص عينة من الورم، تبين أنه خبيث بنسبة 90%، فتقدم بطلب إلى مستشفى الملك فيصل التخصصي، وقبلوا الحالة وأعادوا الفحوصات، ونصحهم الأطباء بالعلاج الكيماوي، لأن الورم كان قد بدأ في الانتشار.

وأشار إلى أنه قدَّم على علاج لوالدته في الخارج، ووافق عليه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، خلال أسبوعين، إلا أن الوالدة رفضت السفر، حيث إنها مؤمنة وصابرة وتحمد ربها على ما هي فيه.

وعن التغريدة كشف أنه كتبها يوم الخميس بعد أن أخذت أمه جرعة كيماوي، وهو علاج مرهق، واستغرقت الجلسة 5 ساعات، ثم بعدها أخذها للبيت وبعد الغداء خرج بها للثمامة، ثم أمطرت، ودخل مع أولاده إلى السيارة، إلا أن الوالدة أحبت أن تجلس خارج السيارة تحت المطر، وهي تدعو بالشفاء.

وبيّن أنه التقط الصورة لها، ونشرها مع التغريدة، ولاقت استجابة كبيرة من كل من قرأها، خاصة أنها كانت تدعو ربها مع نزول المطر أن يشفيها، وأنه طلب من المتابعين أن يدعوا لها بالشفاء.



تكبير وتصغير الخط

رابط للخبر  http://nas.sa/q?p=itj51





إضافة تعليق


   4  +   5   =  

التعليقات ( 0 )

لا يوجد تعليقات

أخبار ذات صلة