البنتاغون يعترف بتأمين خروج عناصر داعش من سوريا

البنتاغون يعترف بتأمين خروج عناصر داعش من سوريا
  • ناس - الرياض
  • منذ 1 أسبوع, 1 يوم, 16 ساعات, 33 دقائق
  • 01:25 ص
  • 0
  • 0
  • 609
0

 إعترفت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” بتأمين خروج المئات من عناصر داعش مع أسلحتهم من الرقة وبعض المدن السورية، كشف ممثل الولايات المتحدة فى التحالف الدولي العقيد الأمريكي ريان ديلون أن وزارة الدفاع الأمريكية، أكدت رحيل 3500 مدني و300 من مسلحي التنظيم عن مدينة الرقة السورية، في إطار اتفاق بين قوات سوريا الديمقراطية ومجلس مدينة الرقة.

وقال العقيد الأمريكي في مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء إنه تم التوصل الى اتفاق بين مجلس مدينة الرقة، وقوات سوريا الديمقراطية وقبائل من هذه المنطقة حول انسحاب المدنيين من الرقة.

وقال ديلون إن الهدف الوحيد من الاتفاق كان منع وقوع مزيد من الضحايا بين المدنيين نتيجة للنزاع.

وأوضح أنه عند مغادرة السكان المحليين المدينة، تم فحصهم من خلال أجهزة الكشف عن المعادن، وأخذ البيانات البيومترية وبصمات الأصابع دون الإشارة من قريب أو من بعيد  حول ما إذا كانت هذه الإجراءات قد نفذت على مسلحي داعش الذين اتفق على انسحابهم من المدينة، وفقًا لوسائل إعلام روسية.

وأشار إلى أنه في سياق هذا الاختبار، كان هناك 4 متشددين أجانب، وقد تم تحديدهم واعتقالهم من قبل قوات سوريا الديمقراطية، وأكد أن من بين 3500 من المدنيين خرجوا من الرقة، كان هناك ما لا يقل عن 300 تم تحديدهم على أنهم من المتشددين المحتملين.

ولم يجزم ديلون تقارير عن خروج هؤلاء المسلحين مع بنادقهم وأسلحتهم المتوسطة التي حملوها معهم على متن الحافلات التي أقلتهم.

وقال ديلون، إن الولايات المتحدة سوف تفعل مع شركائها كل شيء، وسوف تبذل كل جهد ممكن لتحديد المسلحين.

وأضاف “لا أستطيع أن أقول بيقين تام إن كل مسلح تم التعرف عليه في طريقه إلى الخروج من الرقة في إطار هذا الاتفاق وقبله”.

 

تكبير وتصغير الخط

رابط للخبر  http://nas.sa/q?p=UxVsT

إضافة تعليق


   3  +   8   =  

التعليقات ( 0 )

لا يوجد تعليقات

أخبار ذات صلة