nas.sa
2017/5/7 04:01:17 م  2     5     1746   

ناس.. تقترح هذا الشرط في مباراة تتويج بطل الدوري_

حتى تستمر رياضتنا جميلةً، وعامل إسعادٍ وامتاعٍ للجميع.. وحتى يستمر التنافس الشريف ونبذ التعصب والاحتقان بين أفراد  المجتمع الرياضي بجميع أطيافه.

ولكي يصبح لبطل الدوري ميزةً خاصة في يوم تتويجه، يحتفل من خلالها مع جماهيره. واستفادةً مما سبق من أحداث، سواءً ماحدث من تتويج النصر في عام 2014 أمام التعاون، بعد أن تم نقل المباراة من القصيم إلى الرياض وحرمان جمهور التعاون من حضور مباراة فريقه، وما صاحب ذلك من اسبابٍ اعتبرها الشارع الرياضي واهيةً مثل تقارير الدفاع المدني وغيرها.. وكذلك ما حدث في حفل تتويج النصر أمام الشباب 2015 والنادي الأهلي العام الماضي في مباراة الفتح واكتساح جمهور النادي الراقي جميع جنبات ملعب الجوهرة بعد أن تصدروا قائمة أعلى معدل لحضور مباراة تتويج. وامتدادٌ لذلك ما حدث من تتويج الهلال أمام غريمه التقليدي النصر هذا العام، وسيطرة الجماهير الزرقاء على أغلب مقاعد الملعب، خاصة وأنه من حق الفريق البطل الاحتفال وسط جمهوره، لذلك كانت عملية شراء أغلب مقاعد الملعب من الجانب الأزرق ومن الظلم أن يُحرم الجمهور الحاضر من حقِّه في الدخول والمشاهدة بحجة أن المقاعد المخصصة له قد اكتملت، بينما نصف الملعب فارغ. إضافةً إلى أن كل فرد من حقه شراء تذكرة بغض النظر عن ميوله، و ليس من حق البائع سؤال المشجع عن ميوله. ومن الطبيعي أن يحرص جمهور الفريق البطل على الحضور بكثافة بعكس الفريق الآخر.

و"ناس" هنا تقترح على رئيس الاتحاد السعودي ومجلس إدارته الموقر، تغيير شرط تقسيم الملعب من 50% في مباراة تتويج بطل الدوري ليصبح 80% إلى 20% ليتمكن جمهور الفريق البطل من الاحتفال مع فريقه دون محاولةٍ من الفريق المنافس تشويه المناسبة، وحدوث بعض الشغب لا سمح الله بين جمهور الفريقين المتنافسين. بحيث يكون هذا الشرط ميزةً خاصة تُمنح لبطل الدوري تضاف للميزة الأخرى التي يتمتع بها حالياً، والمتمثله في اختيار البطل لمباراة تتويجه من ضمن المباريات المقامة على ملعبه، وبشرط آخر أن لا يُسمح للفريق اختيار مباراة التتويج إلاَّ بعد حسمه للدوري.

تعليق