nas.sa
2017/1/1 06:06:25 م  0     3     533   

دعوة لإنفاذ حل الدولتين

 ناس - الرياض   

طالب زعيم حزب العمل الإسرائيلي المعارض إسحاق هرتسوغ بإجراء انتخابات برلمانية مبكرة أو استفتاء عام حول حل الدولتين في مايو القادم، فيما أكد وزراء على انتهاج الحكومة سياسة ضم مستوطنات الضفة الغربية.

وقال هرتسوغ في مقابلة إذاعية صباح اليوم إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يتظاهر بأنه يؤيد حل الدولتين لكنه يقوم بأعمال تتناقض مع هذا المبدأ.

وأشار إلى أن الحكومة الإسرائيلية في عهد نتنياهو تنفذ عملية ضم زاحف للمناطق والمستوطنات في الضفة، ووصف نتنياهو بأنه عاجز عن اتخاذ قرارات تاريخية.

من جهته كشف وزير التعليم وزعيم حزب البيت اليهودي الموالي للمستوطنين نفتالي بنيت عن مخطط حزبه لضم أجزاء من الضفة وإقامة حكم ذاتي فيما تبقى من الضفة ودولة في قطاع غزة.

كما أعلن بنيت تأييده "فكرة إجراء استفتاء عام بخصوص ضم مناطق في الضفة الغربية إلى إسرائيل".

ويقود بنيت حاليا جهودا لتمرير قانون "التسوية" الذي يسمح بتشريع البؤر الاستيطانية وآلاف الوحدات الاستيطانية في الضفة.

من جانبه قال وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي تسحيا هنغبي إن حزب "الليكود" -الذي ينتمي إليه ويقوده نتنياهو- "يعارض ضم أجزاء من الضفة الغربية بشكل آحادي الجانب".

وقد أظهرت نتائج استطلاع للرأي العام أن 30% فقط من الإسرائيليين يؤيدون إقامة دولة فلسطينية على الأراضي التي احتلت عام 1967.

ويؤيد 39% من المستطلعة آراؤهم ضم جميع الضفة إلى إسرائيل، دعّم 31% من المشاركين ضم الكتل الاستيطانية الكبرى في الضفة إلى إسرائيل مع إقامة دولة فلسطينية في باقي المناطق.

وكان وزير الخارجية الأميركي جون كيري قد انتقد إسرائيل مساء الأربعاء الماضي، وحذر من أن حل الدولتين بات في خطر كبير، مدافعا عن موقف بلاده تجاه قرار الاستيطان في مجلس الأمن.

وقال كيري إن استمرار الوضع الراهن في الشرق الأوسط يؤدي إلى احتلال دائم، ولكنه أشار إلى أن حل الصراع ما زال ممكنا.

وأوضح أن نتنياهو يؤيد علنا قيام الدولتين، ولكن ائتلاف حكومته يتسم بالتطرف ولديه أجندة عكس ذلك.

تعليق